بيان عن مجلس القضاء الأعلى بشأن الإعتكاف القضائي

إنَّ مجلس القضاء الاعلى،

بعد إجتماعه بالرؤساء الأُوَل لمحاكم الإستئناف،

وإنطلاقاً من دوره وواجبه في السهر على كرامة القضاء واستقلاله وحسن سير العمل فيه،

وعطفاً على البيان الصادر عنه في تاريخ 19/7/2017 الذي أعلن فيه اضطرار القضاء العدلي الى الإعتكاف عن العمل القضائي، باستثناء النظر في قضايا الموقوفين، لحين إجراء المعالجة التشريعية المتعلّقة بالمقوّمات اللازمة التي تحفظ استقلال السلطة القضائية وتسمح للقضاء بالنهوض بدوره،

وإذْ يأخذ بعين الإعتبار أن ثمّة قضايا معروضة واخرى سوف تُعرض على القضاء لا تحتمل طبيعتها التأخير في البت، ما يحتّم الفصل فيها درءاً لضياع الحقوق،

فإنّه يطلب من القضاة العدليين  النظر في التدابير الاحتياطية والقضايا الملحّة التي لا تحتمل التأجيل) النفقة- المشاهدة- حماية الأحداث-اثبات الحالة- منع السفر-العنف الأسري...) وذلك فضلاً عن قضايا الموقوفين، ويعلمهم بالاستمرار في الاعتكاف عن النظر في باقي المسائل الداخلة في عمل القضاء العدلي حتى إجراء المعالجة التشريعية المطلوبة.

                 بيروت في 9/8/2017

                                                            مجلس القضاء الاعلى

                                                          أمانة السرّ- المكتب الإعلامي

                                                         القاضي محمد وسام المرتضى

إعلان

مباراة الدخول الى معهد الدروس القضائية

قسم القضاء العدلي

 

 قرّر المجلس تنظيم مباراة لتعيين ثلاثين قاضياً متدرجاً في معهد الدروس القضائية - قسم القضاء العدلي.

 كما قرّر تحديد آلية هذه المباراة على النحو الآتي:

أ‌)      شروط الإشتراك في المباراة

يشترط في كل مرشّح للاشتراك في هذه المباراة:

§       أن يكون لبنانياً منذ عشر سنوات على الأقل.

§       متمتّعاً بحقوقه المدنية وغير محكوم بجناية او جنحة شائنة.

§       سليماً من الامراض والعاهات التي تمنعه من القيام بوظيفته.

§       حاملاً اجازة الحقوق اللبنانية (اربع سنوات جامعية).

§       متقناً اللغة العربية وإحدى اللغتين الفرنسية أو الانكليزية.

§       دون الخامسة والثلاثين من العمر بتاريخ بدء المباراة الخطية.

ب‌)  مرحلة تمهيدية أولى تتضمن:

1-               اختبار ذهني خطي، غايته الاستعلام دون التأثير على مسألة قبول المرشح او رفضه في هذه المرحلة، مدته خمس وسبعون (75) دقيقة.

2-               اختبار خطي في اللغة العربية وإحدى اللغتين الفرنسية او الانكليزية، مدته ساعتان.

توضع العلامة في اختبار اللغة من أصل عشرين، ويكون معدّل النجاح فيه عشر علامات من اصل عشرين، ولا يحق لمن لم ينل معدّل النجاح فيه الانتقال الى المرحلة التمهيدية الثانية.

ت‌)  مرحلة تمهيدية ثانية تتضمن:

مقابلة شفهية يجريها مجلس القضاء الأعلى ويضع بنتيجتها لائحة بأسماء المقبولين للاشتراك في مباراة الدخول إلى معهد الدروس القضائية. 

ث‌)  المباراة:

يخضع المرشحون الذي اجتازوا المرحلة التمهيدية الثانية بنجاح لمباراة خطيّة في مادة  الثقافة العامة بإحدى اللغتين الفرنسية او الإنكليزية،

كما يخضعون لمباراة خطيّة في كل من المواد التالية:

- قانون الموجبات والعقود(الموجبات أنواعها ومصادرها بما فيها المسؤولية بوجوهها كافة- النظرية العامة للعقد).

- قانون أصول المحاكمات المدنية (الكتاب الأوّل ما عدا طرق الطعن)

- قانون العقوبات )الأحكام العامة)

- قانون التجارة البرية (الأحكام العامة- الأعمال التجارية- التجار- الشركات التجارية- المؤسسة التجارية)

توضع العلامة على مادة الثقافة العامة الخطية من أصل عشرين علامة، وتكون العلامة اللاغية خمس علامات وما دون من أصل عشرين.

وتوضع العلامة على كل مادة من المواد المتبقية الخطية المذكورة اعلاه من أصل عشرين، وتكون العلامة اللاغية ست علامات وما دون من أصل عشرين.

تكون مدة كل مسابقة خطية أربع ساعات.

يخضع المرشحون أيضاً لمباراة شفهية في مادتي قانون الموجبات والعقود وقانون العقوبات القسم العام. وتوضع العلامة على كل مادة من هاتين المادتين من أصل عشر علامات، وتكون العلامة اللاغية في كلٍّ من المادتين المذكورتين ثلاث من عشر علامات.

يكون المعدّل العام للنجاح 72 علامة من أصل 120 علامة شرط عدم نيل المرشح علامة لاغية في أي من مواد الامتحان.

ج‌)    تاريخ تقديم الطلبات

تقدم الطلبات في امانة سرّ مجلس القضاء الأعلى ابتداء من 18/9/2017 حتى 21/10/2017 ضمناً. يصار بعد الأخذ بعين الاعتبار عدد الطلبات المقدمة للاشتراك في المباراة إلى تحديد مواعيد الاختبارات الذهنية واللغوية ومواعيد المقابلات أمام مجلس القضاء الأعلى ومواعيد الاختبارات الخطية والشفهية.

ح‌)   المستندات المطلوبة

§       إخراج قيد عائلي وفردي يعود تاريخ كلّ منهما الى أقل من ستة أشهر.

§       نسخة عن السجل العدلي يعود تاريخه الى أقل من شهر.

§       إجازة الحقوق اللبنانية مع بيان بالعلامات التي نالها المرشّح في الامتحانات في السنوات الجامعية الأربع.

§       شهادة من اللجنة الطبية الرسمية يعود تاريخها إلى أقل من شهر تثبت ان المرشح سليم من الأمراض والعاهات.

§       نسخة عن شهادة البكالوريا اللبنانية-القسم الثاني.

§       صورتان شمسيّتان مصدّقتان من المختار.

§       في حال كون المرشّح موظّفاً: إبراز إفادة من إدارته بالموافقة على انتمائه الى القضاء العدلي في حال نجاحه.

خ‌)   ملاحظات

§       ان عدم المشاركة في الامتحانات التأهيلية أو عدم الحضور الى المقابلة الشفهية يعتبر رجوعاً عن الطلب.

§       على المرشّح الذي رُفِضَ من قبل مجلس القضاء الاعلى في دورات سابقة (للدخول إلى معهد الدروس القضائية أو للدخول في ملاك القضاء الأصيل) أو لم ينجح في مباراة سابقة أن يبيّن بدقة في طلبه الحالي جميع سنوات الدورات التي شارك فيها.

§       تُرسل استمارة المباراة مع صور عن جميع المستندات المطلوبة عبر البريد الالكتروني : concours2017@csm-lib.com قبل تسليمها باليّد إلى أمانة سرّ مجلس القضاء الأعلى.

_____________________________________حفل تكريم الرئيس أنطوني عيسى الخوري
_______________________________________________ إنشاء الشبكة الفرنكفونية لمجالس القضاء العليا
Vign_FullSizeRender_8_

وافقت مجالس القضاء العليا في البلدان الناطقة كلياً أو جزئياً باللغة الفرنسية، على إنشاء الشبكة الفرنكوفونية لمجالس القضاء العليا، وقد تمّ ذلك في احتفال رسمي في كندا تمّ فيه التوقيع على ما سمي بإعلان غاتينو. وكان لبنان في عداد مطلقي هذه الشبكة إلى جانب كندا وفرنسا والسنغال، وقد شارك في صياغة نصوص أنظمتها.

وتهدف الشبكة إلى:

-       تطوير احترافية القضاة من خلال تبادل المعلومات والخبرات ومبادئ الأخلاقيات القضائية بين الاعضاء.

-       دعم الأعضاء والمساهمة في تطوير مهنيتهم لترسيخ مجالس قضائية مستقلة ومحايدة.

-       إقامة شراكات مع مؤسسات لها أهداف تتماثل مع اهداف الشبكة، وتعميق هذه الشراكات.

-       التفكير في تحديات الاخلاقيات القضائية ومساعدة الأعضاء على مواجهتها.

وقد تم انتخاب رئيس مجلس القضاء الأعلى اللبناني القاضي جان داود فهد لتولي منصب نائب رئيس الشبكة للعامين المقبلين.

لطلب كلمة السرّ للدخول
 إلى القسم الخاص

______________أهلاً وسهلاً بكم
Vign_030
اتّصلت الحرية بكيان لبنان اتّصالَ الروحِ بالجسد، والجوهرِ بالشكل. وتنامت في ظلالِها مجموعات حضارّية متلوّنةُ الثقافات، اختارت العيشَ معاً في حِمى نظام ديمقراطي زادَهُ التنّوع والتعدُّدُ تكاملاً ورسوخاً. ولم يفت هذا الوطنَ المتطلّعَ أبداً إلى الأسمى أن يجعلَ من العدل أساساً للملك وأن يُنيطَ بالسلطة القضائية شأناً خطيراً هو صونُ الحرّيات، وحمايةُ حقوق الإنسان، وتوطيدُ حكم القانون.
وما من صَمّام أمان يجعل أبناءَ هذه الأرض وضيوفَها يطمئنّون إلى حقوقهم ويلتزمون بواجباتهم غير العدالة التي يسهرُ على إشاعتها قضاة نذروا النفس لعطاءٍ لا تحدُّهُ حدود، تنطلق قراراتهم من قصور العدل ومن أعماق الوجدان لتعبّرَ عن وجهٍ من وجوه رسالة لبنان الكونيّة.
أيّها المواطنون، أيّها المتقاضون، أيّها الصحافيون القضائيون، أيّها المعنيّون بشأن العدالة كائنةً ما كانت مشاربُكم وتطلّعاتكم...
أهلاً بكم على الموقع الالكتروني لمجلس القضاء الأعلى، السّاهر بموجب القانون وبقتضيات الضمير على حسن سير القضاء وكرامته واستقلاله، وبالتالي على توفير العدالة، ومن تجلّياتها احترام كرامة الإنسان وحرّية الفرد.
هذا الموقع ظِلّ من ظلال الشفافية يُلقى على مسار مجلس القضاء الأعلى حتّى لا يبقى عملُهُ مغلقاً وعصيّاً على من يَنشدُ التعرّف إلى السلطة القضائية ودورها، وهذا حق من حقوقه. وهو يَضعُ في متناول المهتمّين معلومات تدور حول مهام المجلس وأنشطتِهِ ومبادراته في سبيل تعزيز الثقة بين القضاء والمجتمع، وبين القاضي والمواطن.
كما يتيح كذلك الاطلاع على القواعد الأخلاقية والسلوكيّة التي يتبعها القضاة سواء عند أداء مهامهم أو في مسرح الحياة الخاصّة.
إنّني أشجّعكم على زيارة أقسام هذا الموقع جميعاً للإفادة من المعلومات المنشورة عليه، وأدعوكم ألّا تحجبوا عنه اقتراحاتكم الآيلة إلى تحسين خدماته.
ولزوار هذا الموقع من القضاة أقول:
إنّ مجلس القضاء الأعلى، بحكم مسؤوليّاته الجُلّى وغيرته على ارتقاء العدالة وشيوعها، هو دائم الاستعداد لمعاضدة أيٍّ منكم في تحصين مساحة الحرّية والاستقلال اللازمة لتمكين القاضي من الاستجابة لانتظارات النّاس ومن خدمة المتقاضين على أفضلِ وجه. وفي سبيل جعل التواصل معكم ميسوراً ومُتاحاً في كلّ ظرف، تمَّ إنشاء قسم خاص بكم نأمل أن يُسهم في بلورة صورة القاضي المثالي وأن يَصُبّ في خانة توحيد الجهود الهادفة إلى بلوغ قضاءٍ أكثرَ منعةً وعدالةٍ أكثرَ رسوخاً.
 
 
طلب كلمة السر
vign1_bal

  لزوار الموقع من القضاة يمكنكم طلب كلمة السر عبر تعبئة

النموذج الخاص


Pour rendre une justice « attentive, compréhensive, tolérante, rapide et équitable »...
vign1_112233
أخلاقيات القضاة
vign1_bal

الاستقلال، التجرد، النزاهة، التحفظ، الشجاعة الأدبية، التواضع، الأهلية والنشاط

_____________استطلاع رأي

________ما رأيك بمحتوى الموقع


جيد جداً
جيد
لا بأس
© 2013 جميع الحقوق محفوظة